نجم فرنسي يتجاهل مورينيو.. ويرد “عائلتي أولا”

وغادر مارسيال معسكر “الشياطين الحمر” بشكل مفاجئ بعد معرفته بخبر نقل زوجته للمستشفى من أجل وضع مولوده الأول، ولكنه لم يعد بعد ذلك للمعسكر.

وكتب اللاعب على حسابه الشخصي بموقع “تويتر”، الأربعاء، رسالة لمتابعيه وجماهيره، قال فيها: “شكرا لكم جميعا على تعليقاتكم، طفلي الصغير بخير، أما بالنسبة لأمه فقد كان وضعها صعبا، لكن شكرا لله، الأمر الأن أفضل، أسف عائلتي تأتي في المقام الأول لدىّ، وغدا أعود لمانشستر”.

ودخل اللاعب في الفترة الأخيرة منذ نهاية الموسم الماضي في مشكلات كثيرة مع مورينيو في ظل استبعاده المستمر من مباريات مانشستر يونايتد، وهو ما أطاح باللاعب خارج تشكيلة منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، رغم أنه كان أحد العناصر الأساسية مع “الديوك” الفرنسية قبل تلك الفترة، وفقا لصحيفة “آس” الإسبانية.

وفرض مانشستر يونايتد غرامة 180 ألف جنيه إسترليني بعد تركه للمعسكر، وعدم عودته سريعا وبقائه بجانب زوجته.

وارتبط اسم اللاعب في الأسابيع الأخيرة بعدد من الأندية، التي ترغب في ضمه وعلى رأسها باريس سان جرمان الفرنسي وتوتنهام وتشيلسي الإنجليزيين، لكن مانشستر يونايتد يشترط مقابلا كبيرا لبيع اللاعب يصل إلى 70 مليون إسترليني.