موسكو: العقوبات الأميركية “غير مشروعة”

وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف: “نعتبر الإعلان على قيود جديدة بقضية سالزبري غير مقبولة على الإطلاق، وبأنها غير مشروعة”، مؤكدا في ذات الوقت رغبة موسكو في “إقامة علاقات بنّاءة مع واشنطن”.

ووفقا للخارجية الأميركية فإنها “توصلت إلى استنتاج بأن موسكو استخدمت سلاحا كيميائيا أو بيولوجيا، منتهكة القانون الدولي، في هجوم ضد مواطنيها”، وفق ما نقلت رويترز.

وذكرت مصادر إعلامية أن العقوبات المتعلقة بحادث سكريبال ستفرض على مرحلتين، وستتضمن الحزمة الأولى الحظر الكامل على توريدات الأجهزة الإلكترونية وقطع الغيار ذات الاستخدام المزدوج إلى روسيا.

وستشمل المرحلة الثانية من العقوبات خفض مستوى العلاقات الدبلوماسية وحظر رحلات شركة “إيرفلوت” الروسية إلى الولايات المتحدة، فضلا عن تقليص حجم جميع الصادرات والواردات بين البلدين بشكل كبير.

وأدى إعلان الإدارة حزمة العقوبات الجديدة على روسيا إلى تراجع قيمة الروبل الروسي إلى أدنى مستوى له منذ 2016.