قصف إسرائيلي يقتل عنصرين من “حماس”

وأوضح المراسل أن العنصرين قتلا إثر إطلاق المدفعية الإسرائيلية قذائف على موقع في مدينة بيت لاهيا.

وبذلك يرتفع إلى 162 عدد القتلى الفلسطينيين الذين سقطوا بنيران الجيش الإسرائيلي منذ بدء الاحتجاجات على الحدود بين غزة وإسرائيل في أواخر مارس الماضي.

وكانت آخر غارة شنتها إسرائيل على غزة في 29 يوليو الماضي بواسطة طائرة مسيرة، وأسفرت حينها عن مقتل فلسطينيين.

وتوصلت إسرائيل والفصائل الفلسطينية في يوليو، إلى اتفاق وقف إطلاق نار عبر وساطة مصرية، وبدعم المبعوث الخاص للأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف، وذلك بعد أعنف تبادل للقصف منذ حرب عام 2014.

ورغم أن الاتفاق أدى إلى تراجع وتيرة الهجمات المتبادلة على جانبي الحدود، إلا أنه تعرض للاختراق مرارا.