صورة مفزعة.. أحدث جرائم الحوثيين بحق طبيب يمني

وتداول الناشطون صورة لمنير محمد المشرقي، الذي يعمل صيدلانيا، عقب خروجه من إحدى معتقلات الميليشيات الموالية لإيران في محافظة ذمار غربي اليمن، وقد ظهرت على جسمه علامات تعذيب وحشي.

وبدت على الجزء العلوي من جسم المشرقي آثار حروق بليغة، امتدت من رأسه حتى منتصف ظهره، نتيجة سكب مواد مشتعلة أو حارقة عليه، كما ظهرت حروق على وجهه ويديه ورجليه.

وقالت مصادر محلية وحقوقية يمنية إن المشرقي، الذي كان معتقلا في سجن سري للميليشيات، وجد مرميا على قارعة الطريق في مدينة ذمار، الجمعة، مشيرة إلى أن الرجل “فقد عقله” من شدة التعذيب.

وأضافت المصادر أن ميليشيات الحوثي اختطفت الشرقي من أحد شوارع مدينة ذمار قبل عام، على خلفية معارضته للمتمردين وأفعالهم، وتم نقلته إلى أحد السجون السرية بالمحافظة.

وكشفت تقارير حقوقية عن انتهاكات جسيمة وجرائم حرب بشعة تمارسها الميليشيات الإيرانية بحق اليمنيين، من بينها التعذيب، مما أدى إلى وفاة العشرات من المدنيين في معتقلاتها.