☰ القائمة

آخر الأخبار

روسيا تتأهب لبناء أول محطة نووية في السودان

أعلنت المؤسسة الروسية العامة للطاقة الذرية (روساتوم)، الجمعة، أن موسكو وقعت اتفاقا لبناء محطة نووية في السودان، وذلك بعد شهر على لقاء بين الرئيسين السوداني عمر البشير والروسي فلاديمير بوتن.

وأفادت روساتوم في بيان بأنه تم توقيع الاتفاق، الخميس، في الخرطوم بين فرعها “روساتوم أوفرسيز” والوزارة السودانية للموارد المائية والري والكهرباء.

وجاء في البيان أنه “في إطار دراسة جدوى مشروع بناء محطة نووية، سيتم النظر في اختيار الموقع وتحديد المعايير الأساسية” ومن بينها الجدول الزمني والتمويل.

ونقلت فرانس برس عن روساتوم “تطور التكنولوجيا النووية سيسمح للسودان بمواجهة مشكلة أمن الطاقة التي يعاني منها. إنه مشروع استراتيجي سيحدد طبيعة العلاقات بين بلدينا لفترة طويلة”.

ووقع العقد بعد شهر على توقيع البلدين اتفاقا للتعاون في القطاع النووي المدني خلال زيارة للرئيس السوداني، عمر البشير، في نهاية نوفمبر لمنتجع سوتشي على ضفاف البحر الأسود.

والتقى البشير خلال هذه الزيارة الأولى له إلى روسيا الرئيس بوتن وطلب منه حماية بلاده بمواجهة التصرفات “العدائية” الأميركية.

كما أعرب البشير عن رغبة بلاده في شراء أسلحة روسيةـ وإقامة قاعدة عسكرية روسية في السودان، وهو عرض لم ترد عليه موسكو.

ووقع البلدان خلال الزيارة اتفاق تعاون في المجال النووي، وذكرت روساتوم “إمكانية بناء مركز للعلوم والتكنولوجيا النووية وكذلك محطة نووية على أراضي السودان”.

تراجعت أسعار النفط، الجمعة، مبتعدة عن بعض أعلى مستوياتها منذ عام 2015، بفعل ارتفاع الإنتاج الأمريكي وتوقعات إعادة فتح خط أنابيب فورتيز في بحر الشمال.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة، إلى 58.18 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:44 بتوقيت غرينتش، بانخفاص بلغ 18سنتا، أو ما يعادل 0.3 بالمائة، عن سعر التسوية السابقة.

وهبط خام القياس العالمي مزيج برنت 15 سنتا، أو ما يعادل 0.2 في المائة، إلى 64.75 دولار للبرميل، وفقا لرويترز.

وأغلق برنت، الخميس، عند 64.90 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ يونيو 2015، كما لامس خام غرب تكساس الوسيط، مستويات لم يسجلها منذ منتصف عام 2015 خلال الشهرين الماضيين.

وعزا تجار أن انخفاض الجمعة إلى توقعات زيادة الإمدادات التي دفعت أصحاب المراكز الدائنة إلى البيع قبيل عطلة نهاية العام.

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني السعودية رفع الحظر عن حمل أجهزة الكمبيوتر المحمول واللوحي في مقصورات الطائرات المتجهة إلى بريطانيا.

وقالت الهيئة العامة في بيان على حسابها بموقع تويتر: “تعلن الهيئة العامة للطيران المدني رفع الحظر عن حمل أجهزة الحواسب المحمولة والأجهزة اللوحية في مقصورة الطائرة للمسافرين إلى المملكة المتحدة (بريطانيا)، عبر مطار الملك خالد الدولي في الرياض، ومطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة اعتبارا من 21 ديسمبر 2017)”.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا قد فرضتا قيودا على أصحاب الإلكترونيات في مقصورات  الطائرة في مارس الماضي، على الرحلات الجوية المباشرة من تركيا ولبنان والأردن ومصر وتونس والسعودية بسبب تهديدات أمنية لم تحددها.

وفي يوليو رفعت واشنطن الحظر على اصطحاب الركاب الأجهزة الإلكترونية الكبيرة على طائرات الخطوط السعودية المتجهة إلى الولايات المتحدة.

 

 

 

استقرت أسعار الذهب الخميس قرب أعلى مستوى لها في أسبوعين بعد بيانات أميركية بشأن الناتج المحلي الإجمالي وطلبات إعانة البطالة ونشاط الشركات لم تغير آراء المستثمرين باستقرار الاقتصاد، ولم يكن لها تأثير يذكر على الدولار.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.18 بالمئة إلى 1267.83 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التداول بالسوق الأميركي، مواصلا الصعود للجلسة الخامسة على التوالي وبعد أن سجل في وقت سابق من الجلسة أعلى مستوى منذ السادس من ديسمبر عند 1268.26 دولار.

وزادت العقود الأميركية للذهب تسليم فبراير 0.08 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1270.60 دولار للأوقية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى قفز سعر البلاديوم في المعاملات الفورية ليلامس أعلى مستوى منذ فبراير 2001 عند1038.99 دولار للأوقية قبل أن يقلص مكاسبه إلى 1.13 بالمئة عند 1036.70 دولار في أواخر التعاملات. ويتجه المعدن لإنهاء العام على مكاسب تزيد عن 50 بالمئة مدعوما بتوقعات بتحول في الطلب من السيارات التي تعمل بالديزل إلى سيارات البنزين التي تستخدم البلاديوم في أجهزة تنقية العادم.

وتراجعت الفضة 0.27 بالمئة إلى 16.13 دولار للأوقية بعد أن قفزت في الجلسة السابقة إلى أعلى مستوى في أسبوعين عند 16.25دولار.

وتراجع البلاتين 0.33 بالمئة إلى 915.50 دولار للأوقية بعد أن سجل في جلسة الأربعاء أعلى مستوى منذ الخامس من ديسمبر.

اتصل