رسالة سعودية إلى مجلس الأمن تفضح تورط الحوثيين بهجوم الحديدة

وطالب المندوب السعودي مجلس الأمن باتخاذ إجراءات عاجلة لتنفيذ القرارين رقم ألفين ومئتين وستة عشر، وألفين ومئتين وواحد وثلاثين.

وأكد أن تحقيق التحالف العربي بشأن الاعتداء على مستشفى الثورة وسوق السمك “وجد دليلا واضحا أن الخسائر التي وقعت في الحديدة ناجمة عن قصف بقذائف الهاون أطلقت من مناطق خاضعة لسيطرة الحوثيين”، مشيرا إلى أن تحقيقات أخرى “كشفت ارتكاب الميليشيات أعمالا عدوانية بحق المحافظة”.

وشدد على أن “التحالف يدين بأشد العبارات الاعتداءات التي ارتكبتها الميليشيات الموالية لإيران، والرامية إلى إرهاب المدنيين وتدمير البنية التحتية”.

وحاول إعلام الميليشيات الموالية لإيران إلصاق الهجوم بالتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، لكن التحالف قدم الجمعة براهين تدحض مزاعم الحوثيين ومن يقف ورائهم.