رجل يزيّف موته لسبب غريب

ونشر داني غونزاليس، المقيم في الولايات المتحدة، صورا يبدو فيها وهو مغطى بكفن أبيض في مشرحة، مغمضا عينيه، في محاولة لتزوير وفاته.

وأرسلت الصور لزوجته في الهندوراس، مع لقطات لتابوت مغطى بالورود، ورسالة تبلغها بأن زوجها قد توفي بمرض السرطان، وفق ما نقلت صحيفة “ميرور” البريطانية.

ونشرت محطة أخبار محلية في بلدته خبر وفاته، مما أثار استغراب عائلته، قبل أن يبدأ السكان بتحليل صوره واكتشاف “ابتسامته” في بعض اللقطات، الأمر الذي أكد أن الصور مزيفة.

واعترف غونزاليس بالحيلة التي اتبعها، وقال في مقابلة تلفزيونية لاحقا: “كل يوم سبت تكلمني زوجتي مطالبة بالمزيد من الأموال، ثم لا تكلمني بقية الأسبوع”.

وأضاف: “لا تكف زوجتي عن طلب إرسال هواتف لها. لقد أرسلت 6 أجهزة حتى الآن، ولكنها تقول إنهم سرقوا”.

وأثار تصرف غونزاليس استياء أشخاص شاهدوا الصور على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث عبروا عن غضبهم من هذا الأسلوب للتهرّب من طلبات الزوجة.