المقاومة تصد محاولة تسلل حوثية في الحديدة

وذكرت مصادر ميدانية لـ”سكاي نيوز عربية”، أن اشتباكات عنيفة دارت خلال ساعات الليل شمالي مدينة التحيتا، إثر تصدي القوات المشتركة لمحاولة تسلل للحوثيين عبر المزارع من جهة مصنع التمور، وأخرى من شرق المدينة.

وقصفت طائرات التحالف تعزيزات للحوثيين في الطريق المؤدي إلى مدينة زبيد، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، كما طالت الغارات مواقع وتجمعات للمتمردين في قرى التحيتا وزبيد.

من جهة أخرى، تستمر المعارك بين قوات المقاومة وعلى رأسها ألوية العمالقة من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى، على أطراف مركز مديرية الدريهمي في الحديدة، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وكشفت مصادرنا أن المتمردين يتحصنون داخل الأحياء والمنازل، متخذين من المدنيين دروعا بشرية، فيما تتمركز القوات المشتركة جنوبي وشمال غربي المدينة.

ويواصل المتمردون الحوثيون اقتحام منازل المواطنين والتمترس داخلها، وشن حملات اختطاف واسعة في مدينة الدريهمي، كان آخرها اختطاف مدير مكتب الواجبات بالمديرية فؤاد مكي وشقيقه أكرم مكي.

كما واصلت الميليشيات منعها المدنيين من مغادرة المدينة، باستثناء عدد من الأسر التي تمكنت من الفرار من الجهة الشرقية صوب مديرية بيت الفقية المجاورة للدريهمي.