☰ القائمة

آخر الأخبار

الحكومة اليمنية تتهم منظمات دولية بإعاقة الحسم في الحديدة

اتهمت الحكومة اليمنية في خطاب وجهته إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ومجلس الأمن الدولي، منظمات دولية باستخدام الملف الإنساني في الحديدة لعرقلة المعركة الحاسمة لاستعادة المدينة من ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وأوضحت الحكومة في الخطاب الذي أرسله وزير الخارجية اليمني خالد اليماني إلى مجلس الأمن، وأورد موقع «العربية نت» مقتطفات منه أمس (الجمعة)، أنه مع اقتراب تحرير مدينة الحديدة ومينائها، تواصل ميليشيا الحوثي عمليات العنف والانتهاكات ضد السكان في الحديدة.

وفضحت الحكومة اليمنية في الخطاب ممارسات الميليشيات الانقلابية بحق المدنيين، لافتة إلى أن الحوثيين ينتهكون قوانين حقوق الإنسان الدولية، ويزرعون الألغام الأرضية والبحرية لإعاقة إيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين في محافظة الحديدة، ويخربون شبكة المياه في المدينة، وينهبون المساعدات الأساسية.

على صعيد آخر، أعلن لواء الحديدة بقيادة يحيى الوحش، انضمامه إلى ألوية العمالقة التابعة للجيش الوطني اليمني، وتغيير اسمه إلى «اللواء التاسع عمالقة»، بحسب ما أفاد موقع «سبتمبر نت» أمس الأول.

وتزامن انضمام لواء الحديدة إلى ألوية العمالقة مع انضمام ما يقارب من 7000 مقاتل من أبناء تهامة إلى صفوفها.

وبحسب بيان صحفي صادر عن المركز الإعلامي لألوية العمالقة، فإن اللواء التاسع عمالقة و7 آلاف مقاتل سيشاركون في عمليات تحرير الساحل الغربي.

من جهة أخرى، قُتل ثمانية متمردين حوثيين في كمين محكم للمقاومة الشعبية في محافظة البيضاء أمس الأول.

ونقل موقع «سبتمبر نت» عن مصادر، أن المقاومة الشعبية في جبهة الحازمية، نصبت كمينا محكما لأحد أطقم عناصر ميليشيا الحوثي الانقلابية بمنطقة ذي امخشب، الواقعة بين مديريتي مكيراس، والصومعة، مضيفة أن العملية أسفرت عن مقتل ثمانية حوثيين، بالإضافة إلى تدمير الطقم الذي كانوا على متنه.

اتصل