التحالف يوقع خسائر فادحة بين الحوثيين بالساحل الغربي

وذكرت مصادر طبية وعسكرية أن الضربات الجوية أسفرت عن مقتل 76 من عناصر الميليشيات الانقلابية، التي نقلت جثثهم إلى مستشفيي العسكري والعلفي في مدينة الحديدة.

ويأتي هذا التطور بعد ساعات من تلقي الميليشيات الموالية لإيران ضربة قوية، إذ فقدت اثنين من أبرز قادتها في غارة للتحالف واشتباكات مع ألوية العمالقة بجبهات الساحل الغربي.

وبمقتل هذين القائدين يكون الانقلابيون قد خسروا 7 من أبرز قادتهم خلال الأسابيع الأخيرة، مما يعني توجيه ضربة لمعنوياتهم ويؤثر سلبا على قدراتهم القتالية، على ما يقول خبراء عسكريون.

وفي سياق معارك الساحل الغربي، قتل، الأربعاء، 16 عنصرا من الميليشيات الحوثية في مواجهات مع المقاومة اليمنية المشتركة بجبهة الدريهمي.

وتستمر المواجهات بين المقاومة اليمنية من جهة، والانقلابيين من جهة أخرى، في الأطراف الجنوبية الغربية للدريهمي، كما تشهد جبهة زبيد اشتباكات متقطعة بين الطرفين.