أبل تحقق معجزة الـ”تريليون دولار”

ويمثل هذا الحدث علامة مالية فارقة لشركة التكنولوجيا الفاخرة التي أعادت تعريف المجتمع منذ أن قام شخصان مغامران يدعيان ستيف بتأسيس الشركة قبل 42 عامًا.

ويبدو أن الذروة التي بلغتها الشركة الخميس كان لا يمكن تصورها في عام 1997 عندما تراجعت أبل من حافة الإفلاس، حيث كانت تتداول أسهمها بأقل من دولار واحد.

ومن أجل البقاء على قيد الحياة، استحوذت آبل على شركة نيكست المملوكة لشريكها المؤسس ستيف جوبز، ليعود رئيسا تنفيذيا لأبل، ولجئت إلى شركة مايكروسوفت الضخمة للحصول على مساعدة نقدية بقيمة 150 مليون دولار للمساعدة في دفع فواتيرها.

وفي النهاية، قدم جوبز منتجات شعبية مثل آي بود وآي فون التي دفعت صعود آبل.

وارتفعت أسهم شركة آبل بنسبة 2.7 في المائة لتصل إلى أعلى مستوى لها على الاطلاق عند 207.05 دولار في منتصف نهار.

يذكر أن أسهم الشركة ارتفعت بنسبة 22 في المئة حتى الآن هذا العام.